منتديات التاسع ب

منتديات التاسع ب
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 الشاعر حسني نجيب لجت المثلث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
a.m.r
مساعد المدير
مساعد المدير
avatar

ذكر عدد الرسائل : 6759
العمر : 22
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 15/01/2009

مُساهمةموضوع: الشاعر حسني نجيب لجت المثلث   الثلاثاء يناير 20, 2009 7:10 pm

حسني نجيب
( 1334 - 1401 هـ)
( 1915 - 1980 م)

سيرة الشاعر:
حسني نجيب عبدالرازق غرة.
ولد في بلدة جت (المثلث - فلسطين)، وتوفي فيها.
نشأ في بيت ينتمي إلى التصوف، وأخذ الطريقة الخلوتية وهو في سن السابعة عشرة، وتأثر بجده لوالدته الذي كان يتغنى بالشعر الشعبي، واشتهر بسرعة الخاطر والبديهة وفصاحة اللسان.
اختاره أهل بلدته «جت» ليكون مختارًا عليهم رغم حداثة سنه في زمن الانتداب البريطاني على فلسطين، غير أنه رفض العمل فيها عقب تسليم المثلث إلى اليهود بعد مؤتمر رودس.
قضى سنوات ثلاثًا في سجن الرملة بسبب مواقفه الوطنية.
الإنتاج الشعري:

- له ثلاثة دواوين شعرية، وديوان في الشعر الصوفي (مخطوطة).
الأعمال الأخرى:

- له مؤلفات مخطوطة: الرد على تحرير المرأة العربية، ورسائل سجين لأهله.
ارتبط شعره بمراحل حياته ومجريات أمورها، فجاء بعضه معبرًا عن معاناته في السجن، وبعضه الآخر في الوجدانيات والتغزل العذري بمحبوبته التي هام بها بعد وفاة زوجته، وتزوجها. يميل في بعض قصائده إلى استخدام ال المجزوءة من الأبحر الشعرية مع المحافظة على وحدة الوزن والقافية، ولغته أقرب إلى لغة الحياة اليومية
تقل فيها ال والمجازات.
مصادر الدراسة:

- لقاء أجراه الباحث فاروق مواسي مع نجل المترجم له - بلدة جت 2006.
عناوين القصائد:
·
· ابرق لاح ؟
· اليك تحيتي
· بانوا وبنا
· من قصيدة: لولا وجودي
أبرقٌ لاحَ؟
أبَرْقٌ لاح أم لمعُ الأسنَّهْ ________________________ أم ابتسم الحبيبُ يُبين سِنَّهْ ________________________
أم الجيدُ الزكيّ أبان عِقدًا ________________________ له العشّاق تركع مطمئنَّه ________________________
خُزامى قد سقى وردًا فعادت ________________________ نضارته تضيء فتذهلنَّه ________________________
فهل لي في محبَّته سبيلٌ؟ ________________________ وهل بفناء حبي يُعلمنَّه ________________________
فلولا أن يقولَ الناسُ إني ________________________ جنوني خاطرٌ قد خاب [ظنَّه] ________________________
لقلت النشأتان به أنارت ________________________ وحورُ العين منه جمالهنَّه ________________________
ففي العهد القديم لنا صلاتٌ ________________________ وفي يومي ونحن كذا أجنَّه ________________________
فلا لومٌ عليه إذا قلاني ________________________ من الدنيا أراه ويُعرضنَّه ________________________

إليك تحيتي
إليك تحيّتي وإليك شوقي ________________________ وقلبٌ مخلصٌ يُهدي السلاما ________________________
وإني فيك صبٌّ مستهامٌ ________________________ هلوعٌ مدنفٌ أرعى الذِّماما ________________________
فجودي وارحمي عطفًا فإني ________________________ إذا طال الفراق غذا السقاما ________________________
بجسمٍ طالما ضُمَّتْ يداك ________________________ إليه فانحنى الرأسُ احتراما ________________________
فيا نورَ العيون كفى دلالاً ________________________ فما للصبر في قلبي [مقاما] ________________________
حكمتم فاعدلوا إني مطيعٌ ________________________ فأمرك عندنا أضحى لزاما ________________________
ولو أني شهدت الموت حقّاً ________________________ بحبِّك واثقٌ أن لا ألاما ________________________
أما يكْفي صدودًا يا ملاكي ________________________ أليس الهجر للمضنى حراما ________________________
بدونك لا حياةَ لنا فرقِّي ________________________ وداوي جرح من أبدى اللثاما ________________________
عهدتك خيرَ راحمةٍ فجودي ________________________ فخير البِرّ عاجله إذا ما ________________________

بانوا وبِنّا
بانوا وبنّا وبُعْدُ الدار أضنانا ________________________ وعُدْتُ من بعد ربحِ النفسِ خَسْرانا ________________________
يا غائبين وداعًا ملؤُه حَزَنٌ ________________________ ليت الفراقَ الذي قد حلّ ما كانا ________________________
واللهِ لا أملٌ أرجوه بعدكمُ ________________________ قد كنت فيكم قريرَ العين جذلانا ________________________
واليومَ قد كلَّ عزمي كدتُ أفقده ________________________ مما نبدِّل أحبابًا وأوطانا ________________________
يا نورَ عيني فلا تنسَيْ مودَّتنا ________________________ رفْقًا بنا واجعلي الخفَّاقَ مأوانا ________________________
كنا إذا جُنَّ ليلٌ لا يروق لنا ________________________ إلا السجودُ وعينُ الله ترعانا ________________________
يا جنةَ الخلد جئنا نرتجي كرمًا ________________________ أن تحفظي العهدَ إشفاقًا وإحسانا ________________________
أين الأحاديثُ ذات الشوق قد ذهبت ________________________ كانت تفوح لنا مسكًا وريحانا ________________________
أين الحياةُ التي كنا نشاهدها؟ ________________________ يا ليت شعري كأن الكلَّ ما كانا ________________________
اِغبرَّ أفقُ السما والأرضُ قد جمدت ________________________ والشمسُ قد كُوِّرتْ والبدر كم هانا ________________________
على عزيزيْنِ إمّا يُضرَبا مثلاً ________________________ في كلِّ مكرمةٍ تُرضى لمولانا ________________________
فليَبْكهم شرقُنا والغربُ يندبهم ________________________ تليهم العُرْبُ تعظيمًا وإيمانا ________________________
يا ربّةَ الفضل إن اللهَ أوعدنا ________________________ إذا نسينا لذكرِ الله ينسانا ________________________
فسلِّمي الأمر للموْلَى فسوف نرى ________________________ من حكمةِ الله إجلالاً ورضوانا ________________________
يا ربِّ هيِّئْ لنا من أمرنا رشدًا ________________________ وارفق بنا واجعلِ الفردوسَ مأْوانا ________________________

من قصيدة: لولا وجودي
لولا وجودي للعبادة والهدى ________________________ لاخترْتُ حبَّ الأهل عندي معبدا ________________________
وقصَرْت أوقاتي على رضوانهم ________________________ حتى أنالَ بهم رضاءً سرمدا ________________________
فأنا الذي إن عُدَّ عشاقُ الورى ________________________ كانوا العبيدَ وكنت فيهم سيِّدا ________________________
إني بدين الحب حَبْرٌ عالمٌ ________________________ بيني وبين الناس كنتُ الفرقدا ________________________
لو كنت في عهد الذين تفوَّقوا ________________________ في الحب كنت المستشار المقتدى ________________________
ولَوِ الأدلةُ بشَّرتْ بوجودنا ________________________ لم يذكر التاريخ منهم واحدا ________________________
لا غرْوَ أن كنا منارًا للهدى ________________________ منذُ القديمِ وقد علوْنَا السؤددا ________________________
كنا إذا نال المحبُّ مكانَةً ________________________ فوق الثريا والأهلَّة صُعَّدا ________________________
نحن الذين تأصَّلت بنفوسنا ________________________ صفةُ التسامح للحبيب إذا بدا ________________________
منه القُ بلا تكلُّفِ مرةٍ ________________________ لا نرتدي ثوبًا لئيمًا حاقدا ________________________
نلقاه في وجهٍ بشوشٍ مشرقٍ ________________________ ونزيده في القلب حبّاً مؤصدا ________________________
أنا لي حبيبٌ لا يُضاهَى في الورى ________________________ في لين جانبه وطيبٍ محتدا ________________________
في دينه في خُلْقه في عطفه ________________________ في عذب منطقه الشهيِّ تَخلَّدا ________________________
لو يعلم العشاق قيمة حبِّنا ________________________ لرأوْا لِزامًا أن يخرُّوا سُجَّدا ________________________
شكرًا لكم يا لائمين بحبِّه ________________________ من لوْمِكم زاد الفؤادُ توقُّدا ________________________
يا حاسدين أما كفاكم حسرةً ________________________ هلا جنيتم غير وقتٍ أسودا ________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
طوق الياسمين
نائب المدير
نائب المدير
avatar

انثى عدد الرسائل : 2233
العمر : 22
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 14/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر حسني نجيب لجت المثلث   الثلاثاء يناير 20, 2009 9:01 pm

أول مرررررررره بعرف.....مشكوور معلومة مفيدة!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اية الكون
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

انثى عدد الرسائل : 1306
العمر : 22
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 18/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر حسني نجيب لجت المثلث   الأربعاء يناير 21, 2009 5:44 pm

مشكور عمر عل معلومات

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
a.m.r
مساعد المدير
مساعد المدير
avatar

ذكر عدد الرسائل : 6759
العمر : 22
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 15/01/2009

مُساهمةموضوع: عمررررررر   الأربعاء يناير 21, 2009 8:01 pm

عفوا على المعلومهههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الشاعر حسني نجيب لجت المثلث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات التاسع ب :: المنتدى الادبي :: منتدى الشعر-
انتقل الى: